Loading...
       
 

 
كلمة مدير عام مركز حياتي
ماذا حياتي؟ حيــاتـي ... بين أبعاد هذه الكلمة المركبة من كلمتين (الحياة )...والذات التي تعبر عنها ...المزيد




روابط سريعة....

    
 مخاوفهم ومخاوفهن في ندوة سيدتى
بتاريخ :  Sun,05/Jun/2011  عدد القراءات : 1649 الكاتب:


 الشباب أكثر خوفًا وهواجس الفتيات تحفزهن للنجاح

يعتبر الخوف الزائد على الحد من الأسباب الرئيسة للكثير من الأمراض العضوية والنفسية، وفي ندوة

 

"سيدتي" الشهرية طرحنا السؤال على الاختصاصيين: مِم يخاف الشاب ومِم تخاف الفتاة؟ وما الفرق بين

 

الخوف الطبيعي وخوف ردة الفعل، والخوف المرضي؟ نقاشات الندوة شهدتها قاعة الاجتماعات بالمركز

 

الطبي الدولي بجدة، وحضرها عدد من الخبراء والشباب والشابات، فإلى التفاصيل.

 

في بداية الندوة، افتتح النقاش بالسؤال: مم نخاف؟ وطرح كل ضيف من الحاضرين مفهومه عن الخوف،

 

وجاءت الإجابات متباينة، إذ تركزت إجابات الشباب على الخوف من المستقبل المهني، وانطباع الآخرين عن

 

شخصية المتحدث، أما مخاوف الشابات فكانت: الخوف من ركوب السيارات، الخوف من الفشل، وخاصة في

 

العلاقات الزوجية، والطلاق. وفي معرض تعليقها على التمييز بين الخوف الإيجابي والسلبي أوضحت

 

الدكتورة نادية نصير، استشارية تربوية وأسرية: "لا بد من الخوف الإيجابي الذي يساعد على تحدي

 

المصاعب واجتياز العقبات"، وعن نفسها قالت: «يتركز خوفي على مستقبل أبنائي".

 

أما المخرج خالد دهلوي فيساوره الخوف من تطورات الفتن، التي تحدث في الدول العربية، بينما ينظر ناصر

 

آل فرحان إلى الجانب الإيجابي، ويقول: "الحياة قائمة على الخوف، ولولا الخوف من الله ما ابتعدنا عن

 

المعاصي، وعلى الصعيد الشخصي، أخاف من الأماكن المهجورة وخاصة في الظلام".

 

بين الخوف والقلق

ميَّزت الدكتورة سميرة الغامدي، الاختصاصية النفسية، بين الخوف

والقلق وقالت: "القلق الطبيعي يعد محفزًا للإنسان يساعده على

الإنجاز، فإن زاد على حده الطبيعي تحول إلى قلق يعيق صاحبه عن

الإنجاز، وهناك خوف يرتبط ارتباطًا شرطيًا بمواقف معينة، كأن يتعرض

الطفل إلى الإيذاء، أو تتكون لديه عقدة من المصعد؛ لأنه سمع بسقوط

شخص منه، وقد يحدث الموقف المرتبط بحادثة شرطية في مرحلة الكبر أيضًا، أما الخوف المرتبط بظروف

عامة كالحالة الاقتصادية، فإن من الطبيعي أن يشعر الشباب بعدم الأمان المالي أو الوظيفي، والحياة

ليست وردية دائمًا، لذلك نكافح من أجل الأمان والاستقرار، ومن الخوف الطبيعي أيضًا أن تخاف الأم على

أبنائها، ولكن إذا انتابتها تخيلات بأنهم ماتوا أو ستصيبهم الأمراض أو سيتعرضون للحبس فهذا الخوف

مرضي، ويجب معالجتها منه".

أضافت الدكتورة سميرة الغامدي: "القلق مرض يدل على الخوف، ويرتبط القلق بالاكتئاب، ولهما نفس

الأعراض ونفس العلاج".

 

 

الفشل وتقلبات الاقتصاد

 

كي يتمكن الشباب من تخطي مرحلة عدم الأمان من المستقبل، ينصح الخبير الاقتصادي الدكتور دخيل الله

الصريصري، بتحليل موضوعي للمشكلة، ويقول: "المقومات الاجتماعية مبنية على أسس عدة، منها: رأس

المال، توفير العمل وغيرها، فلو كان الخوف في الفترة الراهنة ظاهرة، فلابد من دراستها اجتماعيًا واقتصاديًا

حتى تتم معالجتها".

تابع الصريصري: "الخوف من الفشل أكبر هاجس يصيب الشباب، فكل يتمنى أن يكون له دور في مجتمعه،

 

وأن تكون له شخصية إيجابية، لذلك يجب على كل صاحب عمل وعلى كل مسؤول ذي علاقة أن يوفر

 

لهؤلاء الشباب الفرص المناسبة، ومن أخطر المشكلات في مجتمعاتنا العربية ارتفاع نسبة البطالة، وتحول

 

مخاوف الشباب إلى حالات مرضية وخيمة تدفع البعض للانتحار، لذلك أتمنى من هذه الندوة أن تكون بداية

 

لدراسات مستقبلية تعتمد على البحث العلمي في هذا المجال؛ لتنمية مهارات الشباب، واستثمار

 

مواهبهم بما يعزز ثقتهم في أنفسهم، وفي مستقبلهم".

 

 

محفز للانطلاق

 

بعض الممارسات الخاطئة، مثل الواسطة في العمل وبعض

 

الأنظمة غير المكتوبة والتعجيزية تؤدي، حسب رأي المحامي

 

الدكتور وائل بافقيه، إلى ازدياد حدة الخوف لدى الشباب، مع

 

أنهم ذوو كفاءة عالية، ولديهم رؤية مستقبلية، ويحاولون أن

 

يوضحوا صورتهم، ويجب الاستماع إليهم واستشارتهم في واقعنا

 

ومستقبلنا، وفي الوقت ذاته نطالب الشباب ألا يجعلوا الخوف يحول دون طموحاتهم، بل يجعلونه محفزًا

 

للانطلاق.

 

 سلاح ذو حدين

 

من خلال متابعته بعض حالات الخوف المرضي، يقول الشريف حسين ناصر مدير عام مركز حياتي

 

للاستشارات النفسية والاجتماعية: "الخوف من وجهة نظري سلاح ذو حدين، نعمة ونقمة، فالخوف يدفعنا

 

إلى الحرص والإتقان والتفوق والنجاح، ولكن قد يتحول الخوف إلى نقمة، فيعيقنا عن التقدم، والشباب قد لا

 

يدركون هذه المعادلة الدقيقة في قضية الخوف، ولابد من توعيتهم بنوعية الخوف الذي يصيبهم".

 


 



اضف تصويتك ...
كيف تجد خدمات الموقع المقدمة
ممتازة
جيدة
لا بأس